تركيا تجدد مطلبها بانسحاب النظام السوري إلى حدود اتفاق "سوتشي"

جي بي سي نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

جي بي سي نيوز :- أكد وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، مجدداً على مطلب بلاده بانسحاب قوات النظام السوري في منطقة إدلب، إلى ما بعد الحدود المتفق عليها بموجب اتفاق سوتشي، بين أنقرة وموسكو.

وأضاف في تصريحات صحفية، الأربعاء، بالعاصمة أنقرة، أن الوفد الروسي القادم إلى بلاده، برئاسة نائب وزير الخارجية، يضم عسكريين واستخباراتيين.

وأشار إلى انعقاد لقاءات سابقة بين الوفدين التركي والروسي في أنقرة وموسكو، مبيناً أن اللقاء المرتقب في أنقرة، جاء بناء على مقترح من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وأضاف أن مطالب أنقرة واضحة فيما يخص الوضع في إدلب، وهو وقف النظام السوري هجماته على المنطقة، وانسحابه إلى ما بعد الحدود المتفق عليها بموجب اتفاق سوتشي.

وشدّد على ضرورة وقف إطلاق النار في إدلب، من أجل تأمين عودة المدنيين النازحين في ظروف الشتاء، إلى ديارهم.

وفي معرض رده على سؤال حول القمة الرباعية (بين تركيا، وروسيا، وألمانيا وفرنسا) المرتقبة في الخامس من مارس/آذار المقبل، قال تشاووش أوغلو، إن هناك خطة لعقد القمة المذكورة، وقمة ثلاثية أخرى تستضيفها طهران، في إطار اجتماعات أستانة.

وأكد الوزير التركي على ضرورة خفض التصعيد على أرض الواقع، من أجل نجاح هذه الاجتماعات.

وفي مايو/أيار 2017، أعلنت تركيا وروسيا وإيران توصلهم إلى اتفاق "منطقة خفض التصعيد" في إدلب في إطار اجتماعات أستانة المتعلقة بالشأن السوري.

ورغم تفاهمات لاحقة تم إبرامها لتثبيت وقف إطلاق النار في إدلب، وآخرها في يناير/ كانون الثاني الماضي، إلا أن قوات النظام وداعميه تواصل شنّ هجماتها على المنطقة.

وأدت الهجمات إلى مقتل أكثر من 1800 مدني، ونزوح أكثر من مليون و300 آخرين، إلى مناطق هادئة نسبيا أو قريبة من الحدود التركية، منذ 17 سبتمبر/أيلول 2018.

الاناضول 

أخبار ذات صلة

0 تعليق