حقيقة انتحار كارول سماحة في باريس

المصريون 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أثار الفيديو الذي تم تداوله علي مواقع التواصل الاجتماعي عن انتحار الفنانة كارول سماحة ضجة علي مواقع التواصل الاجتماعي، إلا أنها علقت علي الفيديو قائلة أنه تم تصوير هذا المقطع أثناء تصوير أحد أعمالها في باريس مع المخرج جاد شويري.

وأضافت في  مداخلة هاتفية مع برنامج " القاهرة الآن " المذاع على فضائية العربية الحدث أنه أثناء تصوير بعض المشاهد الدرامية  و التي تروي قصة امرأة تعيش صراع وتفكر في إنهاء أزماتها بالتخلص من حياتها، لافتة إلي  أن الإجراءات كانت قانونية وتم اتخاذ الموافقات الأمنية.

وأوضحت أنه  أثناء تصوير أحد المشاهد طلب منها المخرج إخراج رأسها من الشرفة أثناء الغناء ليعطي المشهد إيحاء للمشاهد بان المرأة التي تدور القصة حولها في الأغنية الجديدة تعيش صراعات تدفعها للتفكير بالانتحار.

كما نفت أن تكون الأغنية داعية للانتحار وما حدث هو  ضمن أحد المشاهد الدرامية كاشفة أن عملية التصوير تمت في توقيت عودة الموظفين من عملهم بعد الظهيرة واثأر المشهد ذعرهم واثنا ء مرور دورية للبوليس  أصيبوا بالهلع وخشيوا من انتحاري .

وكشفت كارول النقاب عن تفاصيل أغنيتها الجديدة التي أثارت الهلع  قبل بثها قائلة " الاغنية ستبث بعد غداً على أن يتم نشر تصويرها في غضون أسبوع وهي من كلمات الرائع أمير طعيمة وألحان إسلام زكي وإخراج جاد شويري ".

أخبار ذات صلة

0 تعليق