إسلام آباد: بعض الكيانات تريد استخدام الأراضي الأفغانية ضد باكستان

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي، اليوم الثلاثاء، إن الرئيس الأفغاني محمد أشرف غني، يدرك مدى أهمية المفاوضات بين الأطراف الأفغانية وموضع المخاطرة بالنسبة للمنطقة، مشيرًا إلى أن بعض الكيانات تريد استخدام الأراضي الأفغانية ضد باكستان.

وأضاف قريشي، في تصريحات نقلتها صحيفة (إكسبرس تريبيون) الأفغانية، أنه يرى أن الرئيس الأفغاني يفهم أهمية إطلاق سراح سجناء

حركة طالبان ويفهم أن ذلك يعد إجراءً لبناء الثقة.
ويتضمن اتفاق السلام الذي عقد بين واشنطن وحركة طالبان التزامًا بإطلاق سراح 5000 سجين من طالبان احتجزتهم الحكومة الأفغانية مقابل الإفراج عن 1000 أسير لدى طالبان، غير أن الرئيس الأفغاني قال إن الولايات المتحدة ليس لديها سلطة للتفاوض بشأن هذا التبادل.
وأوضح قريشي أن الرئيس الأفغاني لم يرفض إطلاق سراح السجناء بل قال إنه يتعين على الطرفين مناقشة هذا الأمر، فتلك هي طبيعة المفاوضات بين الأطراف الأفغانية، فهي تتعلق ببحث مثل هذه القضايا بالغة الأهمية.
وشدد قريشي على أنه توجد بعض الكيانات التي تعيش على اقتصاد الحرب وتريد استخدام الأراضي الأفغانية ضد باكستان وليست راضية عن اتفاق السلام الذي أبرم بين واشنطن وطالبان كما تريد أن تضع عوائق أمامه.

أخبار ذات صلة

0 تعليق